صحة

أحدث وأقوى 10 نصائح لإنقاص الوزن

أحدث وأقوى 10 نصائح لإنقاص الوزن
النصائح متعددة والوصفات الطبية والعلاجية التي يمكن الارتكاز عليها لتخفيض الوزن كثيرة؛ لكن، قبل أي شيء، يجب أن نعلم مدى أهمية إنقاص الوزن والسعي للتخلص من الكيلوغرامات الزائدة، حفاظاً على الصحة والرشاقة والجمال.
يتعين على الجميع وعلى المرأة خصوصاً أن تعلم أنه لا توجد وسيلة سهلة يمكن انتهاجها لإنقاص وزنها، بل أن الأمر مرتبط بدمج عدة أشياء مختلفة في نمط الحياة لتغييره بصورة تامة؛ ويجب عليها أن تعي كذلك أن العملية ليست بسيطة وأنها ستتطلب قدراً كبيراً من العزيمة والرغبة.
إليكم مجموعة من أهم النصائح الكفيلة بإنقاص الوزن:

1 ـــ ضمان انخفاض مؤشر نسبة السكر في الدم بالنظام الغذائي: ما يعني أنه يجب تجنب الأطعمة التي قد تجعل الجسم يصاب بارتفاع في مستويات السكر بالدم؛ فالارتفاع المفاجئ بتلك المستويات قد يجعل البنكرياس يفرز نوعاً من الأنسولين يعرف باسم هرمون الأنسولين، وبمجرد إفراز هذا الهرمون، يبدأ الجسم في تغيير آلية التعامل مع الطعام.

2 ـــ عدم استهلاك قدر كبير من السكر والملح: فهما بالفعل عنصران ضاران بالصحة كما هو معروف، ويمكن القول إنهما يتلفان أي منطقة يصلان إليها، لذا يجب توخي الحذر وخفض الكميات التي يتم تناولها من السكر والملح على مدار اليوم.

3 ـــ أخذ الوقت الكافي للاستمتاع بوجبة الإفطار: فرغم إهمال كثيرين لتلك الوجبة، إلا أنها ذات أهمية خاصة، لأنها تمنح الجسم دَفعة بالصباح وبالتالي المساعدة على الحصول على كميات تدريجية من الطاقة على مدار اليوم، لاسيما إن كانت الوجبة صحية.

4 ـــ تعزيز قوة الجسم من خلال التمرينات الرياضية: ينبغي أن تنطوي خطة إنقاص الوزن على بعض التمرينات التي تعنى ببناء وتقوية عضلات الجسم المختلفة.
5 ـــ تقليل الوجبات الخفيفة أثناء مشاهدة التلفزيون: إن تناول الأطعمة الدهنية والحلويات والشوكولاته أثناء مشاهدة التلفاز يعد واحداً من أسوأ الأخطاء التي قد يتم ارتكابها، وذلك لأن الجسم يكون في حالة استرخاء وسكون، وهو ما يقلل فرص الهضم كما ينبغي، إلى جانب أن الطعم الحلو يدفع الجسم لمواصلة الأكل دون توقف.
6 ـــ ضمان اشتمال النظام الغذائي على الفيتامين “د” والكالسيوم: حيث سبق أن شددت دراسات بحثية على أهمية هذين العنصرين بالنسبة للجهود الخاصة بإنقاص الوزن.
7 ـــ الحصول على قسط كافٍ من النوم والاسترخاء لليوم التالي: وقد تبين كذلك أن نقص النوم أو الاضطراب أثناء النوم ليلاً قد يؤدي إلى حدوث زيادات سلبية في الوزن؛ والفكرة هنا هي ضرورة النوم بين 6 – 8 ساعات كل يوم دون أي تقطع.
8 ـــ القضاء على البكتيريا الضارة بالبكتيريا النافعة: ويمكن القيام بتلك الخطوة من خلال تناول متممات بروبيوتيك الغذائية، وهي متممات من البكتيريا الحية أو الخمائر أو تناول اللبن (الزبادي) الذي يحتوي على هذه البكتيريا؛ وثبت أن تلك المتممات تساعد على استبدال البكتيريا الضارة بالبكتيريا النافعة.
9 ـــ إدراك أن المُحليات الاصطناعية تتسبب في زيادة الوزن: الجميع يعرف أن المحليات غير مفيدة للجسم. والخطير أن كثيرين ربما لا يعلمون أنها تساهم بالفعل في زيادة الوزن، من منطلق أنها تعمل على زيادة الشهية ومن ثم تناول مزيد من الأطعمة.
10 ـــ وضع خطة صحية لتناول الطعام وخطة لممارسة التمرينات الرياضية بانتظام: حيث يجب أن يكون هناك اتساق بين العادات والقيام بجهد نشط لتحسين الحياة وأسلوبها، واعتماده لمدى الحياة.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة