مجتمع

أحياء في مدينة بوتلميت تعاني من العطش وسكانها يهددون بقطع طريق الأمل

أحياء في مدينة بوتلميت تعاني من العطش وسكانها يهددون بقطع طريق الأمل

المتحدث باسم سكان زمزم: نعيش أزمة “عطش حادة رغم توفرنا على حنفيات وتسديدنا المنتظم للفواتير”

يعاني سكان بلدة زمزم؛ الطرف الجنوبي الشرقي من مدينة أبي تلميت من موجة عطش حادة منذ شهر كامل، بسبب تقطع خدمة المياه وعدم توفرها خاصة في موسم الحر الحالي.

وقال عبد الله ولد المصطفى؛ المتحدث باسم الأهالي في اتصال مع صحراء ميديا؛ إن عدة أحياء من بوتلميت من ضمنها “زمزم؛ ولعلب الساحلي والأحواش” تعاني من نقص شديد في المياه منذ بعض الوقت، وأن الشركة المعنية “لم تبدى اهتماما بالموضوع ولم تقد تبريرات مقنعة لهذه الأزمة”.

وأضاف ولد المصطفى؛ أن سكان هذا الحي “لم يحصلوا على المياه منذ 48 ساعة خلت؛ رغم توفرهم على حنفيات ورغم تسديدهم للفواتير بشكل منتظم”؛ حسب قوله.

وأكد المتحدث باسم سكان زمزم؛ أنهم تحركوا في السابق وأن الشركة وفرت لهم خدمة المياه لمدة يومين فقط؛ ثم عادت الأزمة؛ مطالبا الجهات المعنية بـ”التدخل العاجل لإنهاء أزمة العطش الحالية”؛ مشددا على أنه إذا لم تقدم شركة المياه مبررات مقبولة وتصحح الأمر “سيضطر سكان هذه الأحياء لقطع طريق الأمل حتى يحصلوا على عصب الحياة” وفق تعبيره.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة