مجتمع

أزمة السفينة الروسية في السنغال تصل إلى البرلمان والرئاسة

قالت وزارة الخارجية الروسية، إن البرلمان السنغالي ينوي مطالبة الرئيس ماكي صال بالتدخل، لتسوية الخلاف الدائر حول سفينة “أوليغ نايدينوف” الروسية المحتجزة في دكار منذ الرابع من الشهر الجاري.
 
وأوضحت الخارجية الروسية في بيان نشر على موقعها الالكتروني أمس السبت أن ” نواب البرلمان السنغالي، وانطلاقا من تأكيدهم على أهمية تطوير علاقات الشراكة السنغالية الروسية ذات المنفعة المتبادلة قرروا دعوة وزير الثروة السمكية للمثول أمام البرلمان واتخذوا قرارا بالتوجه إلى رئيس السنغالي ماكي سال لمطالبته بالتدخل لتسوية الخلاف حول السفينة الروسية”.
 
وأشادت الخارجية الروسية بنتائج عمل مجموعة العمل البرلمانية الخاصة بالتحقيق في الخلاف الدائرة حول السفينة الروسية، معربة عن أملها بأن يساهم قرار المجموعة ، والموقف البناء للبرلمانيين السنغاليين في حل المشكلة والإفراج عن السفينة “أوليغ نايدينوف” وطاقمها في أسرع وقت.
 
وكانت الخارجية الروسية استدعت القائم بالأعمال السنغالي في موسكو مامادو ديان في التاسع من الشهر الحالي وطالبت الجانب السنغالي بالإفراج الفوري عن سفينة الصيد الروسية “أوليغ نايديونوف” المحتجزة في دكار .
 
وكانت البحرية السنغالية قد احتجزت سفينة “أوليغ نايدينوف” الروسية للصيد في الرابع من يناير الجاري على بعد 70 كيلومترا تقريبا من شواطئ غينيا بيساو في شرق أفريقيا، وذلك للاشتباه في قيامها بأعمال صيد غير مشروعة في المنطقة الاقتصادية السنغالية.  
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة