أخبار

أسبوع للتاريخ في غامبيا.. محطات ستعلق بالذاكرة

الخميس 19 يناير 2017: الرئيس الجديد أداما بارو يؤدي اليمين الدستوري في العاصمة السنغالية دكار.
 
الخميس 19 يناير 2017: المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا “إيكواس” تطلق عملية عسكرية لاستعادة الشرعية في غامبيا، وقواتها تعبر الحدود الغامبية.
 
الجمعة 20 يناير 2017: الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز والغيني ألفا كوندي يحطان في بانجول ضمن وساطة لإقناع يحيى جامي بالرحيل.
 
فجر السبت 21 يناير 2017: الرئيس الموريتاني يعلن في مطار بانجول قبيل المغادرة أن جامي قبل التنحي عن السلطة ومغادرة البلاد بموجب اتفاق يضمن له شرفه وحقوقه، مع حرية العودة للبلاد متى وكيفما أراد.
 
مساء السبت 21 يناير 2017: يحيى جامي يغادر بانجول متوجها إلى كوناكري ومنها إلى مالابو، لتطوى صفحة 22 عاماً من حكم حديدي.
 
الأحد 22 يناير 2017: قوات “إيكواس” تدخل غامبيا من أجل تأمين المواطنين وتسهيل انتقال السلطة لبارو.
 
الاحد 22 يناير 2017: وزير خارجية السنغال ينفي وجود أي اتفاق يضمن “العفو” للرئيس الغامبي السابق يحيى جامي.
 
الاثنين 23 يناير 2017: الرئيس الغامبي الجديد يعين فاتيماتا جالو تامباجانغ في منصب نائب رئيس الجمهورية.
 
الأربعاء 25 يناير 2017: البرلمان الغامبي يلغي حالة الطوارئ في البلاد.
 
الخميس 26 يناير 2017: الرئيس الغامبي الجديد يعود إلى بانجول وسط احتفالات شعبية واسعة.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة