مجتمع

أسرة العلامة محنض بابه ولد اعبيد تستغرب الزج باسم أحد أفرادها في قضية “حرق الكتب”

طالبت السلطات الموريتانية بإطلاق سراح أبو مدين ولد أبات.. وبتقديم الاعتذار له

استغربت أسرة العلامة محنض بابه ولد اعبيد مما وصفته بالزج باسم أحد أفراد الأسرة في “جريمة نكراء تمثلت في حرق أمهات كتب المذهب المالكي عبر هو نفسه عن براءته منها براءة الذئب من دم يوسف”؛ بحسب تعبيرها.

وأوضح المتحدث باسم الأسرة عبد الله ولد بارك الله؛ في تصريح لصحراء مديا، أنهم تفاجئوا باعتقال أبو مدين ولد اباته، على خلفية ذلك العمل |المرفوض بكل المقاييس”.

وقال ولد بارك الله إن الأسرة تتطلع إلى أن تبادر السلطات العمومية إلى الإطلاق الفوري لسراح أبو مدين، والاعتذار له وعدم متابعته في قضية “لا يمت إليها بأية صلة”.

وكان الأمن الموريتاني قد اعتقل أبو مدين ولد ابات؛ صباح أمس الاثنين، على خلفية اتهامه بالمشاركة في حرق رئيس حركة “إيرا” الحقوقية لنسخ من أمهات كتب الفقه المالكي؛ يوم الجمعة الأخير في مقاطعة الرياض بالعاصمة نواكشوط، بدعوى تكريسها وتشريعها لممارسة الرق، وهو ما أثار ردود فعل غاضبة في الشارع الموريتاني.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة