أخبار

أطباء موريتانيا يرفضون تهديد الدولة ويدعون لرص الصفوف

 

أعلنت  النقابة الوطنية للصحة العمومية اليوم السبت رفضها  ” للتعامل غير المسؤول  الذي  تعرضت له  النقابات التى تقود الإضراب  المشروع ،الذي يكفله الدستور الموريتاني والقوانين المعمول بها في البلد “، مجددة رفضها للتهديد بقطع الرواتب واستبدال العمالة الوطنية بالعمالة الأجنبية .

ووجهت النقابة الوطنية للصحة العمومية  نداء عاجلا إلى الجهات المعنية لتغيير طريقة التعامل مع النقابات العمالية والابتعاد عن أسلوب التصامم والممانعة وفتح حوار جدي لتلافي حدوث الكارثة

 

وطالبت النقابة  عمال قطاع الصحة بضرورة رص الصفوف والابتعاد عن التجاذبات والخلافات السلبية

وكان وزير الصحة كان ببكر،  قد أصدر أمس  الجمعة، تعميماً بقطع رواتب جميع الأطباء المشاركين في الإضراب الذي دعت له النقابات الصحية في البلاد.

 

وحصلت « صحراء ميديا » على التعميم الذي أصدره وزير الصحة موجهاً إلى المديرين الجهويين للصحة ومديري المستشفيات العمومية، ويطالبهم فيه بتطبيق العقوبة على جميع الأطباء الذين لا يمارسون عملهم هذه الأيام.

 

وقال الوزير في التعميم إن الإضراب الذي انطلق قبل شهر بدعوة من النقابات، يدفع الحكومة نحو تطبيق القانون على الجميع، مشيراً إلى أن الإضراب كان مخالفاً للقانون المنظم لحقوق الإضراب الصادر عام 1971.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة