أخبار

أمريكا تحذر من خطف رعايا غربيين بالنيجر ومحيطها

حذرت وزارة الخارجية الأمريكية مواطنيها من السفر إلى النيجر أو الدول المحيطة بها  بسبب مخاوف من عمليات خطف من قبل منظمات مسلحة تنشط فى المنطقة.

  الوزارة  أكدت في بيان أن منظمات إرهابية وجماعات مسلحة ومهربين يخططون لتنفيذ عمليات خطف وقتل، في المناطق التي تحد مالي وليبيا وعبر شمال النيجر.

 ويأتى التحذير الأمريكي بعد أسابيع من مقتل أربعة جنود الأمريكيين، وإصابة آخرين فى كمين مسلح على الحدود النيجيرية المالية.

وتضم الجامعات التى حذرت منها الخارجية الامريكية القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، وفروع تنظيم (داعش) في إفريقيا جنوب الصحراء، وليبيا وغرب إفريقيا، إضافة إلى جماعة بوكو حرام.

 وحذرت  الخارجية الأمريكية من وجود تهديد كبير بالخطف من قبل مجموعات مسلحة مختلفة قامت باختطاف غربيين من قبل بينهم مواطنون أمريكيون، كما هددوا المواطنين الأمريكيين في النيجر .

وبسبب المخاوف الأمنية علقت بعض المنظمات بينها شركات أجنبية ومنظمات غير حكومية ومنظمات إغاثة خاصة، عملياتها في النيجر أو سحبت العاملين لديها وعائلاتهم من هناك.

 ويأتي هذا البيان أيضا في اليوم الذي تعهدت فيه الخارجية الأمريكية بدعم القوات المشتركة لدول الساحل الإفريقي الخمس بمبلغ 60 مليون دولار، وهي النيجر ومالي وموريتانيا وتشاد وبوركينافاسو.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة