مجتمع

أمريكا تحذر مواطنيها من السفر الى موريتانيا بسبب القاعدة

أمريكا تحذر مواطنيها من السفر الى موريتانيا بسبب القاعدة

دعت الولايات المتحدة يوم الاثنين مواطنيها الى توخي أقصى درجات الحذر عند السفر الى موريتانيا بسبب زيادة نشاط جناح القاعدة في شمال افريقيا الذي يستهدف الاجانب.

وقالت وزارة الخارجية في تحذير بخصوص السفر ان تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي “مستمر في اظهار نيته وقدرته على شن هجمات ضد الرعايا الاجانب بمن فيهم المواطنون الامريكيون.” وذكرت ان الجماعات العقائدية التي تعمل في موريتانيا هي المستهدفة بشكل خاص.

 

 

ونفذت موريتانيا وفرنسا الشهر الماضي عملية عسكرية ضد القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي التي كانت تحتجز الرهينة الفرنسي ميشيل جرمانو في منطقة الساحل الصحراوية.

وقالت وزارة الخارجية ان ستة من عناصر التنظيم قتلوا في العملية وان التنظيم رد بقتل الرهينة البالغ من العمر 78 عاما.

واضافت الوزارة “نتيجة للمشاركة الغربية المتصورة في الغارة فمن الممكن ان يحاول تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي شن هجمات انتقامية اخرى ضد اهداف غربية ملائمة.”

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة