أخبار

أنصار الإسلام تتبنى قتل جندي أممي بمالي

تبنت جماعة أنصار الاسلام والمسلمين الناشطة فى مالي اليوم الخميس، استهداف مقر القوات الأممية بمطار مدينة تنبكتو، بقص مدفعي أمس الاربعاء،  وأدى إلى مصرع جندي على الفور، وجرح تسعة آخرين.

وأكد التنظيم فى بيان نشر على موقع الزلاقة الذراع الإعلامية للأنصار الاسلام إن الهجوم كان بمدافع الهاون، مشيرا إلى إصابة عشرة جنود “إصابات بالغة”.

وحسب مراسل صحراء ميديا في المنطقة نقلا عن مصدر مقرب من القوات الأممية فإن الجنود الجرحي جميعم من ليبيريا، فيما لم يكشف بعد عن جنسية الجندي القتيل.

ويأتي هذا الهجوم بعد يوم واحد من مقتل تسعة جنود ماليين في هجوم تعرضت له حامية من الجيش في مدينة “نمبالا” القريبة من الحدود مع موريتانيا، بعد وقوع بعثة إمداد تابعة للقوات المسلحة الوطنية في كمين بين دوغوفري ونمبالا.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق