أخبار

أنصار الدين تتبنى خطف ثلاثة عمال من الصليب الاحمر

أعلنت جماعة أنصار الدين التى تنشط فى شمال مالي اليوم الخميس عن خطفها ثلاثة عاملين لدى اللجنة الدولية للصليب الأحمر  نهاية الأسبوع الماضي في منطقة كيدال شمال شرق مالي.

ونقلت مصادر صحافية عن الجماعة طلبها الإفراج عن زعيمها الذي أوقفته القوات الفرنسية لقاء إطلاق سراح العاملين الذين انقطع اتصال الصليب الاحمر معهم منذ 16 ابريل الحلي.

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر قد أعلنت الثلاثاء الماضي أن ثلاثة من موظفيها خطفوا منذ نهاية الأسبوع الماضي بيد مجموعة لم تعرف في منطقة كيدال بشمال شرق مالي.

وأرسل الثلاثة بحسب اللجنة في 13 ابريل الى ابييبارا بشمال كيدال، وفي طريق عودتهم منها “اعترضهم شخص كان على دراجة نارية وطلب منهم اللحاق به” بحسب ما أعلن المتحدث باسم اللجنة الدولية في باماكو فاليري مباوه نانا.

وأضاف المتحدث ان الفريق “كان يضم اربعة أشخاص تم الإفراج عن احدهم”، وروى الاخير للجنة الدولية انهم قضوا ليلة 15-16 من ابريل في منطقة جرت فيها “عمليات للقوات الفرنسية في إطار عملية برخان” لملاحقة  من وصفهم بالجهاديين في الساحل.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة