الساحل

أنصار الدين تنهي دورة “عسكرية وعقدية” وقبائل تبايع إياد أغ غالي

أنصار الدين تنهي دورة
اعتبر سنده ولد بوعمامه، المسؤول الإعلامي لجماعة أنصار الدين الإسلامية، أن الدورة التي نظمتها جماعته الأسبوع الماضي في منطقة أرياو الواقعة 190 كلم، شمال غربي تينبكتو، “كانت دورة متكاملة” حيث تمت فيها مبايعة زعيم الحركة إياد أغ غالي من طرف أغلب قبائل المنطقة الغربية.
وقال ولد بوعمامه في تصريح لصحراء ميديا إن الدورة ركزت على الجانبين “العسكري والعقدي”، مشيراً إلى أنها كانت تهدف إلى “تحضير جاهزية جيوشنا واطلاعنا إلى ما وصلت إليه هذه الجاهزية في مجال العقيدة وفي المجال العسكري أيضاً”، وفق تعبيره.
وأضاف المسؤول الإعلامي لأنصار الدين أن “الدورة شهدت مشاركة عدد من مشايخ وعلماء وفقهاء المنطقة الواقعة إلى الغرب من تينبكتو”، مؤكداً أن “أغلبية قبائل المنطقة إن لم تكن كلها بايعت خلال الدورة الشيخ إياد أغ غالي، حفظه الله”.
وأشار إلى أن “هذه الدورة ليست هي الأولى من نوعها حيث سبقتها دورات في المناطق الشرقية وفي الوسط، وها هي اليوم تنظم في المناطق الغربية”، وغداً ستكون في مناطق أخرى؛ مؤكداً على “الحاجة إلى التواصل مع أبناء شعبنا وتحضير الأرضية”، على حد قوله.
وكانت عشرات السيارات التابعة لجماعة أنصار الدين قد وصلت مساء أمس الخميس، إلى مدينة تينبكتو، وذلك بعد انتهائها من مناورات عسكرية نظمتها الجماعة منذ أسبوع في منطقة أرياو الواقعة 190 كلم، شمال غربي تينبكتو.
وشهدت هذه الدورة التي استمرت أسبوعاً كاملاً جلسات ونقاشات بين العلماء ووجهاء وشيوخ القبائل، حيث أكد قيادي بارز في جماعة أنصار الدين أن 32 قبيلة قامت بمبايعة زعيم جماعة أنصار الدين إياد أغ غالي.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة