أخبار

أوامر رئاسية بتوقيف التصعيد السياسي والتركيز على عيد الاستقلال

أصدر الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، اليوم الثلاثاء، تعليمات للحكومة والجهات السياسية الداعمة له بوقف التصعيد السياسي والتركيز على التحضير للاحتفال بذكرى عيد الاستقلال الوطني التي يخطط الرئيس لأن تكون مناسبة لمصالحة وطنية.

وقالت مصادر خاصة لـ «صحراء ميديا » إن ولد الغزواني وجه دعوة لمختلف أطراف المشهد السياسي لحضور فعاليات الاحتفال بعيد الاستقلال بمدينة أكجوجت، شمالي البلاد.

و ذكرت ذات المصادر إن إدارة التشريفات خصصت جناحا خاصا وحراسة لكل المدعوين، من رؤساء سابقين وزعماء معارضة وشخصيات سياسية وديبلوماسية.

وقالت المصادر إن أوامر عليا صدرت بتوقيف الحراك السياسي الدائر حول «  مرجعية » حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم، والتركيز على الأجواء الاحتفالية.

ووجه الرئيس الموريتاني دعوة لكل الرؤساء السابقين الموجودين في موريتانيا، فيما أكدت مصادر عائلية لـ « صحراء ميديا » أن الرئيس الموريتاني الأسبق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله، قرر تلبية الدعوة التي وجهها له ولد الغزواني.

ولم يتأكد حتى الآن ما إذا كان الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز، سيلبي دعوة عيد الاستقلال، في ظل التطورات السياسية الأخيرة.

اظهر المزيد

اباه أحمد بدي

منتج ومحرر في شبكة صحراء ميديا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى