أخبار

إجراءات أمنية مشددة تصاحب جلسة النطق على المسيء

بدأت محكمة الاستئناف في مدينة نواذيب شمالي موريتانيا اليوم الخميس الاستعداد لجلسة النطق في قضية كاتب المقال المسيء للرسول صلي الله عليه وسلم محمد الشيخ ولد مخيطير.

وفتحت المحكمة القاعة أمام الراغبين في حضور الجلسة، وسط إجراءات أمنية مشددة، ويسمح الدخول فقط لمن يحمل بطاقة التعريف الوطنية.
وتقوم الشرطة بإدخال الراغبين في الحضور على دفعات، تضم كل دفعة خمسة أشخاص على حدة بعد التأكد من هوياتهم .

وتعهد المسؤولون الأمنيون لمحامي الدفاع محمد ولد أمين بمنع دخول أي آلة تصوير، بما في ذلك الهواتف الخاصة بالقضاة أنفسهم، وجاء هذا التعهد بعد احتجاج ولد مين، على تسريب صور له أثناء الحديث مع موكله.

ورفعت محكمة الاستئناف مساء أمس الاربعاء، جلستها الخاصة بالنظر في ملف كاتب المقال المسيء وذلك للمداولات، وحددت جلسة اليوم  للبت في القضية.

وشهدت المحاكمة انسحاب فريق الدفاع عن الجناب النبوي الشريف، وذلك بعد قبول رئيس المحكمة احتجاج فريق الدفاع على وجود حق مدني في القضية.

 وقال نقيب المحامين الموريتانيين الشيخ ولد حندي، إن محكمة الاستئناف في نواذيبو “خالفت نص القانون الموريتاني” حين أقرت بعدم وجود طرف مدني في قضية المسيء حين أسقطت الحق المدني عن فريق الدفاع عن الجناب النبوي الشريف.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة