مجتمع

إردوغان يتأهب لمعركة الحكومة.. وأمامه 3 خيارات

بعد الهزيمة الانتخابية الساحقة التي مني بها حزبه “العدالة والتنمية”، يستعد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان لخوض معركة تشكيل الحكومة وسط مصاعب كثيرة إثر خسارته الأغلبية المطلقة في البرلمان.
 
وحسب النتائج الأولية، حصد “العدالة والتنمية” 260 مقعدا في البرلمان (من أصل 550)، مما لا يؤهله لتشكيل الحكومة بمفرده.
 
ومع توقع أسابيع شاقة من المفاوضات، يجد إردوغان نفسه أمام 3 خيارات، وهي: تشكيل حكومة أقلية، أو ائتلافية، في غضون 45 يوما لحصولها على الثقة، وفي حال التعثر في ذلك، فسيكون أمامه الخيار الثالث، ألا وهو الذهاب إلى انتخابات مبكرة. وحسب خبراء، فإن الخيار الأخير يعد الأكثر ترجيحا حاليا، لصعوبة تشكيل تحالفات مع بقية الأحزاب.
 
في غضون ذلك، أصبحت الليرة ثاني الخاسرين بعد الحزب الحاكم في الانتخابات؛ إذ سجلت تراجعًا ملحوظًا أمام الدولار، وسط مخاوف من فوضى سياسية قد تعصف بالبلاد.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة