مجتمع

إسبانيا تنصح رعاياها بعدم السفر إلى شمال مالي والمقاطع القريبة من موريتانيا

دعت وزارة الشؤون الخارجية الاسبانية اليوم الجمعة الرعايا الاسبان الى “عدم السفر” الى ثلاث مناطق في شمال مالي (تومبوكتو و غاو و كيدال) حيث يكون “الخطر كبيرا لتعرض الرعايا الغربيين للاختطاف”.

وكانت القنصلية الاسبانية قد دعت في بيان لها جميع الرعايا الاسبان المتواجدين بهذه المناطق الى الانتقال الى باماكو ناصحة اياهم بعدم السفر الى المناطق المتواجدة بموبتي القريبة من منطقة تومبوكتو بما فيها على محور دوينتزا-هومبوري.

كما نصحت -حسب نص البيان- بعدم التواجد في القطاع القريب من الحدود مع موريتانيا سيما نيورو و نارا و سوكولو و نامبالا و لار و يوارو.

و ياتي رد فعل وزارة الشؤون الخارجية الاسبانية بعد التهديد بالاختطاف الذي تعرض له بغاو (الشمال الشرقي لمالي) صحفيان اسبانيان كانا متواجدين بالمنطقة بهدف القيام بتحقيق صحفي حول وضعية ثلاث رهائن اسبان اختطفوا في نهاية شهر نوفمبر بموريتانيا.

وكانت الصحيفة الكتلانية ” ‚ل بيريوديكو دي كاتالونيا” قد اعلنت في طبعتها ليوم الجمعة ان اثنين من هؤلاء الصحفيين قد فرا من غاو للانتقال الى باماكو مرفوقين بحراسة مسلحة بعد ان حذرهم عمدة هذه المدينة بانهما مهددان بالاختطاف من مجموعة ارهابية.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة