الساحل

إصابة ثلاثة سنغاليين جراء هجوم مسلح في مالي

أصيب ثلاثة عناصر سنغاليين من القوة الدولية في مالي بجروح اليوم السبت في هجوم قرب كيدال شمال شرق البلاد، كما أعلنت هذه القوة بعيد زيارة وزيري الدفاع الفرنسي والاسباني.
 
وقالت القوة الدولية لحفظ السلام بمالي في بيان إن عبوة ناسفة جرى تفجيرها “على بعد 12 كيلومترا جنوب غرب مدينة كيدال على الطريق التي تربط هذه الأخيرة بمدينة اينيفيس أثناء مرور قافلة للقوة الدولية تنقل المياه”.
 
وأضاف البيان ان حصيلة الهجوم هي جرح ثلاثة عناصر من القوة الدولية ينتمون إلى الوحدة السنغالية، وإصابة اثنين منهم خطرة، وسينقلون اليوم إلى داكار لتلقي العلاج الطبي”.
 
وأعلن ديفيد غريسلي مساعد الممثل الخاص للامين العام للأمم المتحدة والضابط المكلف القوة الدولية ان “المسؤولين عن هذه الجرائم الشنيعة وغير المبررة على الإطلاق يجب أن يعرفوا أنهم سيحاسبون عن أعمالهم”، بحسب البيان، ودعا المجموعات المسلحة في الشمال إلى “تفادي الهجمات ضد القوة الدولية”.
 
وغادر وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان مالي بعد زيارة مع نظيره الاسباني بدرو مورينيس تطرق خلالها إلى تعزيز العمليات في شمال مالي والنيجر المجاورة وتقديم دعم متزايد للقوة الدولية التي يستهدفها تصعيد هجمات الجهاديين.
 
وفي السابع من أكتوبر قتل جندي سنغالي في قوة الأمم المتحدة في هجوم بصاروخ استهدف القوة في كيدال.
 
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة