مجتمع

إغلاق أسواق نواكشوط رفضاً لضرائب “الحضرية”

أغلقت ثلاث من كبريات أسواق العاصمة نواكشوط، أبوابها صباح اليوم الأربعاء رفضاً لضرائب فرضتها المجموعة الحضرية لمدينة نواكشوط، واعتبرها التجار “مجحفة” في حقهم.

ويتعلق الأمر بسوق العاصمة المركزي (مرصت كبتال)، وسوق المواد الغذائية (شارع الرزق) وسوق مواد البناء (الخردوات) بالقرب من مجمع العيادات (بولي كلينيك)، وتعد هذه الأسواق الثلاث هي الأهم في العاصمة، وتقع في قلب المدينة.

وسبق للتجار في هذه الأسواق أن نظموا احتجاجات كان آخرها مطلع يونيو الماضي، طالبوا فيها المجموعة الحضرية بالتراجع عن الضرائب التي فرضت عليهم، قبل أن يؤكدوا منذ قرابة شهرين أن الرئيس محمد ولد عبد العزيز تعهد لهم بسحب الضرائب.

وتبلغ هذه الضرائب في بعض الأحيان 120 ألف أوقية على المحل الواحد، وهي ضريبة يرى التجار أنها “مجحفة” في حقهم.

تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق