مجتمع

إقامة صلاة العيد دون حضور الرئيس..والإمام يدعو للإصلاح

 
غاب رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز عن أداء صلاة عيد الأضحى صباح اليوم الأحد، في باحة جامع ابن عباس بنواكشوط، فيما حضرها الوزير الأول يحيى ولد حدمين ووزراء حكومته وكبار المسؤولين وأعضاء السلك الدبلوماسي الإسلامي. وجمع من سكان العاصمة.

وكان في استقبال ولد حدمين، كل من وزير الشؤون الإسلامية وإمام الجامع الكبير ووالي نواكشوط ونائب رئيس مجموعتها الحضرية والسلطات الإدارية والبلدية في مقاطعة لكصر.
 
ولم تشر الوكالة الموريتانية للأنباء إلى غياب الرئيس، الذي لم يعد إلى نواكشوط رفقة الوفد الرسمي الذي كان بصحبته في زيارته الأخيرة لفرنسا والتي انتهت رسميا الثلاثاء الماضي.
 
وفي خطبته بعد صلاة العيد، دعا الإمام أحمدو ولد لمرابط ولد حبيب الرحمن المسلمين إلى نهج طريق الإصلاح، المتمثلة في التمسك بكتاب الله وسنة نبيه والابتعاد عن الفرقة وأسبابها بين المسلمين الذين هم بمثابة الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.
 
وحث الإمام على مراعاة أخوة الإسلام التي تجمع المسلمين وأهمية الاعتصام فيما بينهم في كل وقت، وفي هذه المناسبة العظيمة على وجه الخصوص، مرغبا في التسامح والتراحم في مثل هذه المناسبات وفي غيرها مستدلا بالآيات القرآنية والأحاديث النبوية.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة