مجتمع

إيقاف 15 شخصاً في شجار مسلح شرقي موريتانيا

أوقفت السلطات الأمنية في ولاية لعصابه، شرقي موريتانيا، 15 شخصاً على ذمة التحقيق في الشجار المسلح الذي اندلع اليوم الأحد وخلف قتيلاً وجريحين، في صفوف مجموعتين محليتين.

وبحسب ما أكدته المصادر لـ”صحراء ميديا” فإن وحدة أمنية باشرت عمليات التوقيف، ومن المنتظر أن يتم الشروع في التحقيق يوم غد الاثنين.

وأوضحت مصادر محلية أن الوضع شهد درجة عالية من التوتر في منطقة “أمريشه” التي شب فيها الشجار، وهي منطقة قريبة من مدينة كرو، 660 كلم إلى الشرق من العاصمة نواكشوط.

وأضافت المصادر أن السلطات الإدارية والقضائية والأمنية في ولاية لعصابه، وصلت إلى عين المكان، فيما كلفت فرقة أمنية بتأمين المنطقة وتمكنت من السيطرة على الوضع بشكل تام.

وكان شجار مسلح قد اندلع صباح اليوم بين مجموعتين محليتين وتسبب في مقتل شخص واحد على الأقل وجرح شخصين أحدهما في وضعية حرجة، وفق ما أكدته المصادر الطبية.

وبحسب مصادر محلية فإن الشجار وقع بين مجموعتين محليتين على خلاف منذ عدة أشهر حول ملكية وحق استغلال مشروع يحمل اسم “آمريشه”، يقع بالقرب من مدينة كرو.

واستخدمت الذخيرة الحية في الشجار الذي تطور بشكل مفاجئ بين المجموعتين، فتير المصادر الطبية إلى أن الضحية مات بطلق ناري، بينما أصيب شخص آخر في الرأس ووضعيته حرجة جداً، وفق تعبير المصدر.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة