أخبار

“إيناد”: موقف الشيوخ أكسبه “شرعية” جديدة

قال الأمين العام لحزب التناوب الديمقراطي “ايناد” سيدي ولد الكوري اليوم الأحد إن موقف مجلس الشيوخ الذي أسقط التعديلات الدستورية” الخطيرة “و”المرفوضة”من طرف الشعب الموريتاني أكسبه شرعية كان يفتقرإليها ، نظرا لعدم احترام النظام القائم لفترات تجديده .

وأضاف ولد الكوري في تصريح ل”صحراء ميديا”إن موقف المجلس  يستحق الإشادة والتهنئة ، مشيرا إلى أنه بداية فعلية لنهاية النظام الديكتاتوري البائد، وفق تعبيره.

وأوضح الامين العام لحزب “ايناد” المعارض إن مشروع التعديلات الدستورية كان يهدف إلى توفير الحماية للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز وشركائه  من المتابعة مستقبلا علي كل التجاوزات التى ارتكبوها خلال فترة تسييرهم للبلد، حسب تعبيره.

وأكد أن الهدف من التعديلات الدستورية هو  القضاء علي محكمة العدل السامية،  إضافة الي تغيير العلم الوطني “الذي يعتبر إساءة للمقاومة الوطنية قبل ان يكون تمجيدا لها وهو خطوة غير مدروسة وموجه في الأساس لفرنسا بعد التوتر الأخير في العلاقات معها” ، على حد تعبيره.

ورفض مجلس الشيوخ الموريتاني، الغرفة العليا من البرلمان، الجمعة الماضي  مشروع قانون يسمح بمراجعة دستور 1991، وذلك بعد تصويت أغلبية الشيوخ ضده

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة