أخبار

اتحاد المصارف العربية يحذّر من إيداع “داعش” لأموالها في بنوك عربية

دعا التقرير النهائي لمؤتمر اتحاد المصارف العربية السنوي إلى فرض المزيد من القيود الرقابية على عمليات إيداع الأموال في بنوك دول عربية خوفا من إيداع  داعش  لأموالها في هذه البنوك، حيث أشار خبراء في المؤتمر إلى أنّ تنظيم الدولة الاسلامية يحصل على ما لا يقلّ عن 2 مليون دولار في الأسبوع وأحيانا في اليوم، ويعمد لإيداع جزء من هذه الأموال في بنوك عربية في السعودية، مصر، الجزائر وتونس، كما يعمد لنقل جزء من أمواله واستثمارها في بنوك بدول قريبة من الدول التي ينشط فيها من أجل تمويل عملياته الإرهابية.
وتضمّن تقرير اتحاد المصارف العربي السنوي الذي أقيم في مدينة شرم الشيخ، منتصف شهر سبتمبر، جزءا كاملا للإشارة إلى الأموال المجهولة وخطورة عدم التدقيق بعناية في مصدر الأموال التي تودع في البنوك خاصة في الدول المهددة من قبل تنظيم الدولة الإسلامية  داعش.
و قال وسام فتوح أمين عام اتحاد المصارف العربية، إنّ الاتحاد يتخوّف من دخول أموال تنظيم  داعش  الإرهابي التي تقدّر بنحو 2 مليون دولار أسبوعيا وأحيانا تصل إلى مليون دولار في اليوم، للبنوك العربية واستخدامها لاستقطاب الشباب لتنفيذ عمليات إرهابية، في ظلّ عدم وجود قوانين دولية حتى الآن لضبط حركة الأموال عبر الحدود، مضيفا أنّه يصعب اكتشاف هذه الأموال لأنها قد تودع بأسماء غير معروف انتماؤها.  

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة