أخبارافريقيااقتصاد

اتفاقية التجارة الحرة الإفريقية تدخل حيز التنفيذ

أعلنت مفوضية الاتحاد الإفريقي دخول اتفاقية إحداث منطقة التجارة الإفريقية الحرة، حيز التنفيذ، بدءا من يوم الخميس المقبل.

جاء ذلك في “تغريدة” عبر موقع “تويتر”، لرئيس المفوضية، التشادي موسى فكي قال فها  “اليوم هو فوز تاريخي لإفريقيا، إنها نتيجة عمل دؤوب استغرق وقتا قياسيا، 18 شهرا، لضمان بدء نفاذ الاتفاقية”.

وأضاف: “سنحدث أكبر سوق تجاري في العالم، تضم 1.2 مليار شخص، بناتج محلي إجمالي يصل إلى 2.5 تريليون دولار”.

وكانت العاصمة الرواندية كيغالي، احتضنت في مارس 2019، قمّة إفريقية استثنائية، جرى خلالها توقيع 50 دولة مبدئيا على اتفاقية إحداث منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية، إلا أن دخولها حيز التنفيذ يتطلب التصديق عليها من طرف 22 دولة.

وفي 13 مايو الماضي، وضعت دولة غانا وثائق التصديق على الاتفاقية، لتصبح الدولة رقم 22 التي تصدق على الاتفاقية القارية.

والاتفاقية تهدف إلى إزالة الحواجز التجارية، وتعزيز التجارة بين دول القارة، في وقت تشير فيه التقارير الأممية إلى أن “أقل من 40 بالمائة من التجارة الإفريقية بالقارة تخص المواد الأولية، و60 بالمائة تخص المواد المصنعة”.

ومن التحديات التي تواجه إنشاء منطقة إفريقيا للتجارة الحرة مسائل مرتبطة بالجمارك، والتجارة العابرة للحدود، وتباين الأسعار، وبعض المشاكل الفنية التي لا تتناسب مع بعض الدول في القارة، وفق مراقبين.

وستلغي منطقة التجارة الإفريقية الحرة التعريفة الجمركية، تدريجيا، على التجارة بين الدول الأعضاء بالاتحاد (55 دولة)، ما سيجعل التجارة أسهل بالنسبة للشركات الإفريقية في القارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى