أخبار

اتفاق “هش” ينهي تمرد الجنود في ساحل العاج

قال متحدثان باسم الجنود المتمردين في ساحل العاج، اليوم الثلاثاء، إن قادتهم قبلوا اقتراحا من الحكومة بشأن المكافآت والعلاوات ووافقوا على العودة للثكنات وإنهاء تمردهم.
 
وقال المتحدثان للصحفيين في مدينة بواكيه إن الاتفاق تضمن دفع مكافآت تبلغ خمسة ملايين فرنك أفريقي (8400 دولار) توا للجنود المتمردين وعددهم 8400 جندي يتبعها دفع مليوني فرنك أفريقي بنهاية يونيو.
 
وكان المتمردون قد رفضوا يوم أمس الاثنين اتفاقا مقترحا للعودة إلى ثكناتهم وإنهاء العصيان الذي بدأ قبل عدة أيام، بسبب عدم دفع مكافآتهم.
 
وجاء رفض الجنود للاتفاق بعيد اعلان وزير الدفاع الإيفواري “آلان ريشار دونواهي” عبر التلفزيون الحكومي عن توصل الجانبين للاتفاق.
 
وقال وزير الدفاع في وقت متأخر من ليل الاثنين “لإنهاء الأزمة وتجنب سقوط المزيد من القتلى عقد رئيس أركان الجيش محادثات مع الجنود يومي الأحد والاثنين … ونتج عن المحادثات اتفاق لإنهاء الأزمة”.
 
لكن متحدثين باسم الجنود المتمردين أكدا رفض اقتراح الحكومة، وقال السارجنت “سيدو كوني” أحد المتحدثين “عرضوا دفع خمسة ملايين فرنك أفريقي غدا (لكل جندي). لكننا نريد سبعة ملايين على دفعة واحدة وفورا”. بحسب مانقلت وكالة رويترز.
 
وتحاول حكومة الرئيس الحسن واتارا استعادة النظام منذ أربعة أيام بعد أن سيطر 8400 جندي متمرد على بواكيه ثاني أكبر مدن البلاد وانتشروا في مدن وبلدات في أنحاء البلاد.
 
كما تسبب تبادل كثيف لإطلاق النار يوم الاثنين في إصابة أغلب العاصمة التجارية أبيدجان بالشلل وكذلك مدينة سان بيدرو الساحلية في غرب البلاد.
 
كانت الحكومة وعدت بدفع مكافآت للجنود بعد تمرد في يناير لكنها لم تدفعها بالكامل نتيجة لانهيار سعر الكاكاو سلعة التصدير الأساسية في البلاد.

 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة