الساحل

اثنا عشر ألف جندي دولي لانقاذ مسلمي افريقيا الوسطى

 
وافق مجلس الأمن الدولي على إرسال 12 ألف جندي من القبعات الزرق إلى أفريقيا الوسطى التي تشهد مجازر وأعمال عنف عرقية ودينية متواصلة منذ أشهر، خاصة بين المسلمين ومجموعات “آنتي بلاكا” المسيحية.
 
وصوت مجلس الأمن الدولي أمس الخميس بالإجماع على تشكيل قوة حفظ السلام لوقف عمليات التطهير العرقية بين المسيحيين والمسلمين التي قالت الأمم المتحدة إنها تنذر بالتحول إلى عمليات إبادة.
 
وأقر المجلس تشكيل القوة التي ستعرف اختصارا باسم “مينوسكا” من زهاء عشرة آلاف جندي و1800 رجل شرطة و20 ضابط سجون.
 
وفوض المجلس أيضا القوات الفرنسية في الجمهورية لدعم قوة حفظ السلام.
 
وتنضاف هذه القوى إلى حوالي 6 آلاف جندي تابعين للاتحاد الافريقي، يوجدون حاليا في افريقيا الوسطى، التي تشهد هجمات ممتالية ضد الأقلية المسلمة، بعد أن سيطر متمردون مسلمون على السلطة لفترة، قبل مغادرتها اثر اتفاق سياسي.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة