مجتمع

اشتباكات عنيفة تدور بين الجيش المالي وحركة تحرير أزواد في “تيليسيت” شمال كيدال

اشتباكات عنيفة تدور بين الجيش المالي وحركة تحرير أزواد في

مصادر: الحركة استولت على منطقة “اجلهوك” خلال معارك ضارية دارت فجر اليوم

أفاد مراسل صحراء ميديا في مدينة تومبكتو أن اشتباكات عنيفة تدور؛ منذ صباح اليوم الأربعاء، بين وحدات من الجيش المالي ومسلحين تابعين للحركة الوطنية لتحرير أزواد في منطقة “تيليسيت”؛ شمالي كيدال، وتبعد 150 كلم عن الحدود مع الجزائر..

وأكد المراسل؛ نقلا عن مصادر وصفها بالمطلعة، أن المسلحي سيطروا؛ خلال الساعات الأولى من فجر اليوم، على منطقة “أجلهوك”، بعد مواجهات مع الجيش المالي، ورفعوا رايات الحركة، بعد أسر لعدد من الجنود والاستيلاء على معدات عسكرية.

وتأتي سيطرة حركة تحرير أزواد على مدينة “اجلهوك” بعد يوم واحد من إعلان سيطرتها على مدينة “منكه” بولاية غاو؛ قرب الحدود مع النيجر.

وكانت الحركة الوطنية لتحرير أزواد التي أسسها مقاتلون من الطوارق عادوا مؤخرا من ليبيا قد توعدت الحكومة المالية بالرد بقوة على ما وصفته بمساعي السلطة في باماكو للاستمرار في خنق الحريات وهدر أموال سكان الشمال من الطوارق والعرب وتهميشهم وعدم حل مشاكلهم المتفاقمة منذ أكثر من خمسين عاما.

وتشكو الحركة من نشر مالي لجيشها في ولايات شمال البلاد التي تسكنها أغلبية من الطوارق والعرب، وتطالب بالمزيد من إشراك سكان الشمال في التنمية وفي صنع القرار في مالي، ولا تستبعد خيار الانفصال على غرار ما حصل في جنوب السودان.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة