مجتمع

اعتداء جسدي على وزير الخارجية الموريتاني في تونس

استنكرت الأوساط الدبلوماسية في موريتانيا الاعتداء الذي تعرض له وزير الخارجية الموريتاني، حمادي ولد حمادي، ظهر اليوم في تونس على يد مستشار بالسفارة الموريتانية ، ردا على قرار الوزارة استدعاءه الي نواكشوط.

وحسب مصدر دبلوماسي في تونس، فضل عدم كشف هويته، فإن وزير الخارجية قد غادر المستشفي بعد علاجه من جرح بسيط في الرأس نتيجة الاعتداء عليه من الخلف بآلة حادة، مؤكدة انه في طريقه الي نواكشوط.

ويضيف نفس المصدر بأن السفير الموريتاني في تونس، الشيخ العافية ولد محمد خونا، كان قد اشتكي لوزير الخارجية أثناء مروره يوم الأربعاء بتونس متوجها الي ليبيا من “عدم احترام” المستشار الأول له، وقد أنذر الوزير المستشار  قبل أن يقرر استدعاءه الي نواكشوط.

تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق