مجتمع

الأغلبية تدعو لحوار جاد وبدون خطوط حمراء

دعا ائتلاف أحزاب الأغلبية الحاكم في موريتانيا، جميع الأحزاب السياسية في المعارضة، إلى الدخول في حوار وطني شامل وجاد وبدون خطوط حمراء.
 
وقال الائتلاف الذي يقوده رئيس حزب الفضيلة عثمان ولد الشيخ أبي المعالي، إن على أحزاب المعارضة “تقديم المصالح العليا للوطن على المصالح الخاصة، وتجاوز الخلافات الآنية الهامشية”.
 
وكان الائتلاف قد أصدر بياناً صحفياً بعيد اللقاء الذي جمع الرئيس محمد ولد عبد العزيز بنواب الأغلبية مساء أمس الثلاثاء، وهو اللقاء الذي وصفه الائتلاف بأنه “يجسد نهج الحوار والتشاور بين رئيس الجمهورية ومكونات الطيف السياسي في البلد”.
 
وأشار ائتلاف الأغلبية إلى أن ولد عبد العزيز أظهر خلال اللقاء قدراً من “الانفتاح والأريحية وتقبل لمختلف الآراء”، وفق نص البيان.
 
وشدد ائتلاف أحزاب الأغلبية على دعمه للحوار “بوصفه الضامن لوحدة البلاد واستقرارها، وتعزيز الممارسة الديمقراطية وتطوريها”.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة