مجتمع

الأمم المتحدة تحقق ميدانيا حول قضية الرق في موريتانيا

 
تزور غولنارا شاهينيان مقررة الأمم المتحدة الخاصة المعنية بقضية الرق، موريتانيا الاثنين المقبل، وذلك لتقييم التطورات منذ زيارتها الأولى للبلاد في عام 2009، بحسب ما أوردته إذاعة الأمم المتحدة، اليوم الخميس.
 
وسبق أن تأجلت زيارة شاهينيان الشهر الماضي، لأسباب خاصة، ونقلت عنها إذاعة الأمم المتحدة قولها إن الزيارة ستتيح لها فرصة مناقشة اعتماد خارطة الطريق، التي أعدت  بالتعاون مع مكتب مفوضة حقوق الإنسان، لإنهاء الرق في موريتانيا.
 
وخلال الزيارة التي تستمر أربعة أيام للعاصمة نواكشوط ستلتقي مسؤولة  الأمم المتحدة، بممثلي الحكومة والمنظمات غير الحكومية والنقابات العمالية.
 
وستعقد شاهينيان مؤتمرا صحفيا في ختام الزيارة، ومن المقرر أن تستعرض نتائج زيارتها وتوصياتها في الدورة المقبلة لمجلس حقوق الإنسان في جنيف، سبتمبر المقبل.
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق