مجتمع

الأمم المتحدة تدعو إلى مساعدة الدول التي تأوي لاجئين ماليين

الأمم المتحدة تدعو إلى مساعدة الدول التي تأوي لاجئين ماليين

بان كي مون: موريتانيا والنيجر وبوركينافاسو دول تعاني من الجفاف ولا يمكنها تحمل عبء اللاجئين وحدها

قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، في رسالة بمناسبة اليوم العالمي للاجئين الموافق للأربعاء 20 يونيو، إن موريتانيا والنيجر وبوركينافاسو “بلدان تعاني المجاعة والجفاف، فيما تستقبل على أراضيها نحو 175 ألف لاجئ فروا من النزاع المندلع في مالي”.

وأضاف الأمين العام في رسالة وزعها يوم أمس المركز الإعلامي للأمم المتحدة في العاصمة المصرية القاهرة إن “هذه البلدان الثلاثة لا يمكنها أن تتحمل هذا العبء وحدها”، داعياً إلى مساعدة عاجلة تضمن أساسيات العيش لهؤلاء اللاجئين.

تجدر الإشارة إلى أن عشرات آلاف اللاجئين الماليين نزحوا إلى الشرق الموريتاني، حيث استقروا في مخيمات بالقرب من فصاله، قبل أن يتم تجهيز مخيم امبره الجديد بالقرب من باسكنو، شرقي موريتانيا.

وفي سياق متصل قال الأمين العام للأمم المتحدة إن عدد الأشخاص الذين شردوا من ديارهم ومجتمعاتهم المحلية قسرا يزيد على 42 مليون شخص في مختلف أرجاء العالم، مشيراً إلى أن أكثر من مليون شخص قد فروا من أوطانهم في الشهور الثماني عشرة الماضية وحدها بسبب موجة النزاعات في كل من كوت ديفوار وليبيا ومالي والصومال والسودان وسوريا.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة