الساحل

الأمم المتحدة تطلب حوالى ملياري دولار لمنطقة الساحل

وجهت الامم المتحدة وشركاؤها الانسانيون نداء لجمع  مليار و960 مليون دولار لمساعدة المحتاجين في منطقة الساحل في العام الحالي.
 
وأعلن مكتب تنسيق الشؤون الانسانية التابع للمنظمة الدولية أن النداء يهدف إلى مساعدة أكثر من 20  مليون شخص يفتقرون إلى الغذاء في تسع دول في هذه المنطقة.

ويحتاج 2,6 مليون شخص من بينهم إلى مساعدة غذائية فورية وقرابة ستة ملايين طفل دون الخامسة من العمر سيعانون من سوء تغذية حاد في العام الحالي، كما قال المكتب في بيان.

ويشمل النداء خططا لتسع دول (بوركينا فاسو والكاميرون وتشاد وغامبيا ومالي وموريتانيا والنيجر ونيجيريا والسنغال) ويتضمن أنشطة من نحو مائة منظمة شريكة.

وقال روبرت بايبر المنسق الانساني الاقليمي إن “تصعيد العنف يهدد التقدم الذي أحرز بصعوبة تامة لكسر حلقة الحاجات المتنامية في الساحل”.

وأضاف أن “العنف في شمال شرق نيجيريا والوضع المتقلب في مالي والازمة في جمهورية أفريقيا الوسطى ما زالت تولد الالم للتجمعات البشرية التي تعد من بين الاكثر فقرا في العالم”.

ورأت منسقة عمليات الاسعاف الطارئة في الأمم المتحدة فاليري اموس ان “هذا الوضع يفرض دعم المجتمع الدولي وقيادة قوية من جانب حكومات المنطقة لكي لا يتم نسيان شعوب الساحل”.
ويندرج النداء الجديد في إطار استراتيجية اقليمية على مدى عدة سنوات للرد بصورة أفضل على الأزمات المزمنة في الساحل.

وأدت النزاعات في المنطقة ومنها النزاع في مالي وهجوم بوكو حرام على نيجيريا والدول المجاورة، إلى فرار 2,8 مليون شخص منذ عام، اي مليون شخص أكثر من العام الماضي في الفترة نفسها.
 
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة