أخبار

الأمم المتحدة تكرم سبعة من جنود حفظ السلام المغاربة

 منحت الأمم المتحدة، اليوم الجمعة، سبعة جنود مغاربة قضوا أثناء أداء مهامهم في عمليات لحفظ السلام الأممية في جمهورية إفريقيا الوسطى (مينوسكا)، ميدالية داغ همرشولد، والتي تكرم القبعات الزرق الذين قضوا خلال سنة 2017.

وخلال هذا الحفل، الذي خصص لتكريم 129 فردا من العسكريين وأفراد الشرطة والمدنيين الذين قضوا في عمليات حفظ السلام الأممية خلال السنة الماضية، تم منح ميدالية داغ همرشولد للسفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، عمر هلال، من طرف الأمين العام للأمم المتحدة.

ويساهم المغرب، الذي يحتل المركز الـ14 عالميا ضمن البلدان المساهمة في عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، بأزيد من 1.600 من العسكريين وأفراد الشرطة، يعملون حاليا تحت راية الأمم المتحدة في كل من جمهورية إفريقيا الوسطى وجمهورية الكونغو الديمقراطية.

وأشاد الأمين العام للأمم المتحدة، انطونيو غوتيريس بـ”الرجال والنساء الذين قضوا أثناء خدمتهم تحت راية الأمم المتحدة”، وببسالة “هؤلاء الرجال والنساء الشجعان الذين ضحوا بأرواحهم من أجل قضية السلام”.

وأعرب الأمين العام للأم المتحدة عن أسفه لكون عمليات حفظ السلام أضحت أخطر أكثر فأكثر، حيث يتم استهدفت قوات حفظ السلام بشكل متزايد.

وأشار إلى أن 61 من القبعات الزرق فقدوا أرواحهم العام الماضي في هجمات مختلفة، وهو “الرقم الأعلى من نوعه خلال ربع قرن”، مضيفا أن العديد من الجنود الآخرين التابعين لقوات حفظ السلام الأممية لقوا حتفهم في حوادث أو بسبب المرض.

وكانت بعثات الأمم المتحدة العاملة في مالي وجمهورية الكونغو الديمقراطية وجمهورية أفريقيا الوسطى هي الأكثر تضررا بفقدان، على التوالي، 42 و33 و27 من القبعات الزرق الذين توفوا خلال العام الماضي.

اظهر المزيد

Cheikhany Sidi

محرر بموقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة