مجتمع

الأمم المتحدة: 15 ألف لاجئ مالي وصلوا موريتانيا الأسبوعين الأخيرين

الأمم المتحدة: 15 ألف لاجئ مالي وصلوا موريتانيا الأسبوعين الأخيرين

أغلب العائلات بررت هربها بعدم قدرتها على الحصول على الغذاء والمياه والخوف من المسلحين

قالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء إن حوالي 15 ألف لاجئ مالي فروا إلى موريتانيا خلال الأسبوعين الأخيرين من شهر يونيو المنصرم، محذرة في الوقت ذاته من أن حالة عدم الاستقرار في شمال مالي قد تؤدى إلى مزيد من النزوح خلال الأسابيع القادمة.

وأشارت الهيئة الأممية إلى “استمرار تدفق اللاجئين الماليين بمعدل يتراوح ما بين 200 و500 لاجئ يوميا”، مؤكدة أن أغلبهم من منطقة “تمبكتو” بسبب القتال العنيف الدائر هناك بين الجماعات الإسلامية المسلحة والمتمردين الطوارق.

وأضافت أن أعدادا كبيرة من العائلات التي فرت من شمال مالي خلال الأسابيع الأخيرة، بررت ذلك بـ”عدم قدرتها على الحصول على الغذاء والمياه”، إضافة إلى “الخوف واستيلاء المسلحين على أراضيهم”، وفق تعبيره البيان.

وفي نفس السياق حذرت المنظمة من مستوى التمويل المنخفض المخصص لمساعدة هؤلاء اللاجئين، مشيرة إلى أنها وشركاءها من المنظمات الإنسانية العاملة قد تلقت فقط 34.9 مليون دولار وهو ما يمثل 22.7% فقط من إجمالي مبلغ 153 مليونا كانت قد وجهت نداء إنسانيا عالميا لتوفيره من أجل الحفاظ على الحد الأدنى الإنساني لمساعدة اللاجئين الماليين خاصة أن أغلبهم من النساء والأطفال.وشددت على

أن هناك تحديات تواجه المجتمع الدولي لمواجهة هذه الأزمة المعقدة في ظل الوضع الأمني الصعب في مناطق شمال مالي، والذي يعوق وصول المساعدات إلى المحتاجين من السكان.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة