مجتمع

الأمن الموريتاني يعتقل نشطاء في حركة 25 فبراير

الأمن الموريتاني يعتقل نشطاء في حركة 25 فبراير

الحركة اختارت ذكرى أول انقلاب عسكري تشهده البلاد للاحتجاج على “بقاء العسكر في السلطة”

اعتقل الأمن الموريتاني 15 ناشطا في حركة 25 فبراير الشبابية، أثناء وقفة احتجاجية أمام المجلس الدستوري “للمطالبة برحيل الجيش عن السلطة”.

واستخدمت شرطة مكافحة الشغب الهراوات لتفريق المتظاهرين، وأوضح قيادي في الحركة الشبابية أن الشرطة اقتادت أغلب المعتقلين إلى مفوضية الشرطة بلكصر2.

وأضاف المصدر؛ في اتصال مع صحراء ميديا، أن من بين معتقلي الحركة الـ 15:

عبد الله ولد امباله

صدام ولد النون

احمد ولد حيمدان

محمد ولد عبدو

الطيب ولد المجتبي

الحاج ولد ابراهيم

سيدي عبد الله ولد البخاري

اباه ولد منزه

المختار ولد محمد موسي

ابوك ولد معلوم.

وكانت حركة شباب 25 فبراير؛ قد دعت أنصارها؛ اليوم الثلاثاء، للمشاركة في وقفة احتجاجية أمام المجلس الدستوري مطالبا ب”إنهاء حكم العسكر لموريتانيا”، بالتزامن مع الذكرى الرابعة والثلاثون لانقلاب 10 يوليو 1978 تاريخ استيلاء الجيش على أول سلطة مدنية تعرفها البلاد بقيادة الرئيس المؤسس المختار ولد داداه.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة