مجتمع

الأمن في أنغولا يعتقل 300 مهاجر غير شرعي غامبي

تواصل السلطات الأمنية حملة اعتقالات واسعة في أوساط المهاجرين الأفارقة غير الشرعيين، حيث وصل عدد المعتقلين من أصل غامبي إلى أكثر من 300 مهاجر غير شرعي، وفق مصادر أمنية بالعاصمة لوندا.

ونقلت وكالة الأنباء الأفريقية (آبا) عن هذه المصادر قولها إن عملية الاعتقالات التي تشرف عليها مصالح الهجرة الأنغولية بدأت يوم الجمعة الماضي، وتهدف إلى تخليص العاصمة لوندا من المهاجرين غير الشرعيين.

وبحسب ما نقلته الوكالة عن مصادر أمنية في أنغولا، فإن الحملة تتم بالتنسيق بين الشرطة وإدارة الهجرة، بالإضافة إلى الجمارك ووحدات مكافحة الجريمة.

وقد وصلت عدد المعتقلين من الموريتانيين إلى أكثر من 100 مهاجر غير شرعي، فيما تشير الأرقام إلى أن المجموع يتجاوز الألف معتقل من جنسيات أفريقية مختلفة، يتم احتجازهم في مراكز اعتقال عديدة داخل البلاد وفي العاصمة.

ولم تعلن حتى الآن السلطات الأنغولية القرار الذي ستتخذه بخصوص المهاجرين غير الشرعيين الذين تم اعتقالهم في الحملة.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة