أخبارالساحل

الأمين العام للأمم المتحدة يقرر الصيام خلال زيارته مالي

يزور الأمين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش في اليوم الدولي لجنود حفظ السلام الثلاثاء المقبل ، قوات بعثة المنظمة الدولية في مالي التي تكبدت أكبر الخسائر البشرية بين كل العمليات الحالية التي تقوم بها الأمم المتحدة

وقالت الأمم المتحدة في بيان إن مساعدي الأمين العام للدعم اللوجستي ولعمليات السلام،اتول خاري وجان بيار لاكروا، وكذلك مدير صندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) هنرييتا فوري، سيرافقون غوتيريش في رحلته.

وسيحضر غوتيريش فور وصوله مراسم للصلاة  على أرواح جنود حفظ السلام (القبعات الزرق) الذين قتلوا في مالي

وذكر البيان بان “بعثة حفظ السلام في مالي تكبدت في 2017 للسنة الرابعة على التوالي أكبر الخسائر البشرية، تمثلت بمقتل 21 جنديا وسبعة مدنيين”

وأضاف المصدر نفسه أن زيارة الأمين العام إلى مالي ستكون “زيارة تضامن في شهر رمضان” أيضا، وسيقوم غوتيريش خلالها “بالصيام”.

وبينما تستعد مالي لانتخابات رئاسية في نهاية تموز/يوليو، سيلتقي غوتيريش الرئيس ابراهيم ابو بكر كيتا (73 عاما) المرشح للاقتراع لولاية جديدة، ورئيس الحكومة صوميلو بوبيلي مايغا ومسؤولين ماليين آخرين، حسب البيان.

وقالت الأمم المتحدة إن الأمين العام سيزور خلال رحلته التي تستمر يومين، مناطق عدة في البلاد للقاء السلطات المحلية وعاملين في الأمم المتحدة وممثلين عن النساء والشباب ورجال الدين، بدون أن توضح اأماكن التي سيتوجه اليها.

وبعثة حفظ السلام في مالي تضم نحو 12 الفا و500 عسكري وشرطي وخسرت اكثر من 160 من جنود حفظ السلام.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة