أخبار

“الأواصر” : رصدنا ضعف تغطية الانتخابات باللغات الوطنية

قال منتدى الأواصر للتحاور، إنه رصد ضمن مراقبته لتغطية الانتخابات في وسائل  الإعلام الموريتانيا، ضعف التغطية على مستوى اللغات الوطنية سواء على مستوى ترجمـة الخطابات أو العناصر الاعلامية المخصصة لتغطيـة الفعاليات المختلفة.

وأضاف  المنتدى في بلاغ  له مساء أمس (الأحد) أنه لاحظ  انعدام شمولية القيود المفروضة على التغطيات المخصصة للحملات لتشمل الاعلام الالكتروني.

وطالب المنتدى الموريتاني، جميع وسائل الاعلام العمومية والخصوصية بتقديم تقارير يومية أو أسبوعية تتناول مدى احترامها لنظام الحياد الإيجابي خلال التغطيات أو مدى استفادة الأطراف المعنية من عدمها من الأوقات المخصصة للدعاية الانتخابية، والمساحة الزمانية المخصصة للحصص غير المجانية.

وتابع المنتدى من الضروري أن تطلع السلطة العليا للسمعيات البصرية الجمهور على الجهود التي تبذلها لضبط المجال الاعلامي بالتساوي بين المرشحين في الانتخابات الرئاسية الجارية.

وخلص المنتدى في بيانه إلى أنه يأمل  من كافة وسائل الاعلام العمومية أو الخاصة مرئية كانت او مسموعة، او مطبوعة او مقروءة او الكترونية مهما كانت تقنيتها ان تحرص على التقيد بقواعد تغطية الحملة الإنتخابية، كما هي محددة في القواعد الأخلاقية المهنة والقانون والنظم المعمول بها في موريتانيا.

اظهر المزيد

اباه أحمد بدي

منتج ومحرر في شبكة صحراء ميديا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى