المغرب العربي

الأوروبيون يشجعون “الحوار” في أزمة ليبيا

عبر الاتحاد الأوروبي اليوم الثلاثاء عن “أسفه” لتأجيل جلسة الحوار الوطني التي كانت مقررة أمس بين أطراف النزاع في ليبيا برعاية الأمم المتحدة ودعا للعودة السريعة لطاولة الحوار.
 
وقالت كاترين ري المتحدثة باسم الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي “نحن نشجع الأطراف المعنية على العودة إلى طاولة الحوار بأسرع وقت ممكن والمشاركة فيه بشكل بناء”.
 
وجددت المتحدثة التأكيد على موقف الاتحاد الأوروبي “الثابت” بشأن أهمية الحوار الوطني الشامل بين مختلف الأطراف الليبية مشددة على قناعة الاتحاد بأن الحوار وحده هو الكفيل بإيجاد حل للازمة في ليبيا.
 
يذكر أن أول جلسة للحوار الوطني في ليبيا عقدت في مدينة غدامس يوم 29 سبتمبر الماضي ولكنها لم تفض لأي نتيجة وذلك في ظل الوضع الأمني المتدهور في ليبيا.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة