الساحل

الأوروبيون يطالبون بتدخل سريع في مالي.. ويدعمونه بـ 250 مدربا

الأوروبيون يطالبون بتدخل سريع في مالي.. ويدعمونه بـ 250 مدربا
أعطى وزراء الخارجية في دول الاتحاد الأوربي موافقتهم المبدئية لدعم التدخل الإفريقي الرامي إلى مساعدة مالي على استعادة السيطرة على الشمال.
وتنص الخطوط العريضة للمشروع الذي صادق عليه الوزراء مساء أمس الاثنين على إرسال حوالى 250 مدربا أوروبيا؛ ابتداء من يناير على الأرجح، إلى منطقة قريبة من باماكو لتدريب أربع كتائب تتألف من 650 جنديا ماليا في غضون ستة أشهر.
وأعرب الوزراء الذين اجتمعوا في العاصمة البلجيكية بروكسل عن الأمل “في أن يسارع مجلس الأمن الدولي إلى السماح بالقيام بعملية افريقية”.
وأكد الوزراء عزمهم على مساندة هذه العملية ماليا وبمهمة عسكرية “لدعم القوات المسلحة المالية وإعادة تنظيمها”.
وفي هذا الإطار، أعرب الوزراء الأوروبيون عن الأمل في أن يجرى البحث في تنظيمها “بطريقة عاجلة” في إطار الجهاز الدبلوماسي للاتحاد الأوروبي حتى يتمكنوا من ان يوافقوا رسميا على هذه المهمة خلال اجتماعهم في ديسمبر.
وقال مسؤول أوروبي “هدفنا هو أن نجعل الجيش المالي الذي يناهز عدده سبعة ألاف رجل، فعالا وجيد التدريب ومجهزا ويتمتع بقوة نارية”. و أضاف ان “من الضروري ان نعيد إليه معنوياته التي تراجعت كثيرا منذ خسارة شمال مالي”.
ويفترض ان تنفذ عملية استعادة شمال مالي قوة دولية من ثلاثة ألاف جندي من بلدان المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا بدعم من الاتحاد الإفريقي.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة