أخبار

الإعلان عن تدشين المرحلة الأولى من “مشروع باندا”

قال وزير الطاقة الموريتاني محمد سالم ولد البشير إن المرحلة الأولى من مشروع “باندا غاز توأباور” والتي تتمثل في توفير 60% من القدرات الانتاجية للكهرباء من خلال تشغيل المحطة المزدوجة بطاقة 180 ميكاوات تم إنجازها وسيتم تدشينها رسميا يوم غد الثلاثاء.
 
وجاءت تصريحات وزير الطاقة خلال اجتماع تنسيقي عقده صباح اليوم الاثنين حول مشروع “باندا غاز توأباور” حضره وزير الطاقة وتنمية الطاقات المتجددة بجمهورية السنغال وعدد من السفراء والشركاء الفنيين والماليين في المشروع.

وأعرب الوزير الموريتاني خلال الاجتماع عن ارتياحه، لاهتمام بعض المتعاملين وصفهم بالمتميزين والمعروفين في حقل المحروقات بتنمية هذا المشروع الاستيراتيجي رغم الظروف الدولية الصعبة التي يعرفها قطاع المحروقات الخام.
 
وأضاف أن شركة صوملك وفور انتهاء أشغال التفريغ، ستضع 80 ميكاوات تحت تصرف الشركة السنغالية للكهرباء ريثما يتم تنفيذ الاتفاقيات التي تمت مناقشتها بين الدول الثلاث (موريتانيا، السنغال، مالي) والمتعلقة بتوفير الغاز وبناء محطة ذات دورة مكررة تعمل به في أفق 2018.
 
وأكد ولد البشير أن مصادر الطاقة المتجددة التي تم ربطها بالفعل بالشبكة الكهربائية ( محطة الشيخ زايد 15 ميكاوت، المحطة الهوائية 30 ميكاوت) سيتم تدشينها غدا الثلاثاء.
 
وتحدث عن مصادر للطاقة المتجددة سيتم تطويرها مثل المحطة الشمسية 30 ميكاوت بنواكشوط والتي قال إن الاعلان عن مناقصتها سيتم قريبا والمحطة الهوائية 100 ميكاوت في بلنوار التي قال إن دراسة جدوائيتها اوشكت على الانتهاء، وستمكن كلها من تعزيز التموين بالطاقة الكهربائية الحيوية “لفضاءنا المشترك طبقا لالتزامات رؤساء البلدان”.
 
ويأتي هذا الاجتماع في إطار تنفيذ التوصية الأولى المنبثقة عن اللقاء الوزاري المنعقد في منتصف السنة الجارية والمتعلق بهذا المشروع.ويهدف لاقرار إعادة مشروع الصياغة من طرف الدول الثلاث والشركاء الفنيين والماليين .

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة