مجتمع

الإعلان في نواكشوط عن الانطلاقة الفعلية لنشاطات “منسقية شباب المعارضة”

با ممادو الحسن: الشباب سيكون “عونا لمساعي المنسقية في فرض خيار رحيل نظام ولد عبد العزيز الفاشل”

احتضنت دار الشباب القديمة بالعاصمة نواكشوط؛ الليلة البارحة فعاليات الأمسية التأسيسية لـ”شباب منسقية المعارضة الموريتانية” والتي التأمت تحت شعار “جاهزون”.

وتعتبر هذه الأمسية؛ بمثابة الانطلاقة الفعلية لنشاط الشباب المنضوين تحت لواء الأحزاب المكونة لمنسقية المعارضة الديمقراطية في موريتانيا؛ وستكون رئاستها دورية  وقد أسندت خلال الإعلان عن بدء النشاطات لشباب حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية ” تواصل” الإسلامي.

وقال با ممادو الحسن؛ الرئيس الدوري لمنسقية المعارضة؛ والذي افتتح المؤتمر التأسيسي لشباب المعارضة؛ إن “الشباب هو عصب الحياة لكل امة؛ وهو وقود الشعوب في مسعاها للتغيير”؛ موضحا أن الأمر الآن أصبح ملقا على عواتق الشباب؛ ليكونوا “عونا لمساعي المنسقية في فرض خيار رحيل نظام ولد عبد العزيز الفاشل”؛ بحسب قوله.

وبدوره أكد سليمان ولد محمد فال؛ مسؤول الإعلام المساعد  في حزب التكتل المعارض؛ في تصريح لصحراء ميديا؛ أن هذا المؤتمر التأسيسي لمنسقية شباب المعارضة لديه ثلاثة أهداف”:

ـ الأول رسالة إلى ولد عبد العزيز انه إذا كان يصف زعماء المعارضة بـ”الشيوخ العجزة”؛ فان ثمة شباب سيحمل “راية التغيير” بطريقة موازية لما تقوم به منسقية المعارضة؛

ـ الثانيي تنظيم مسيرة يوم 10 ابريل الجاري “تطالب النظام بالرحيل”

ـ الثالث يتمثل في “تسيير سلسلة من الاعتصامات المفتوحة: بالإضافة إلى إجراءات أخرى ستحدد لاحقا”؛ بحسب تعبيره.

يشار إلى إن هذامنتسبي المؤتمر الشبابي المعارض يعتبرون أنه انه ليس بديلا عن منسقية أحزاب المعارضة الديمقراطية، “وإنما مكملا لدورها”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة