مجتمع

الإفراج عن البرلمانيين ولد بلالي وولد شمد بعد اتفاق “صلح” مع الدائنين

الإفراج عن البرلمانيين ولد بلالي وولد شمد بعد اتفاق

أفرجت النيابة العامة عصر اليوم الأحد عن كل من نائب نواذيبو، القاسم ولد بلالي، وشيخ مقاطعة “واد الناقة”، محمدن ولد شمد، بعد اتفاق تصالح مع الدائنين اللذيْن رفعا ضدهما شكوى بتحرير شيكات مصرفية بدون أرصدة.

ووقع الإفراج عن النائبين بعد استدعاء النيابة العامة الطرفين المدنيين المعنيين بالمشكلة وهما رجل أعمال بالنسبة للنائب القاسم ولد بلالي، وشركة “ساميا” لصناعة الجبس بالنسبة لشيخ “واد الناقة” محمدن ولد شمد، لمناقشة إمكانية التوصل الي صلح ودي بوساطة من مجموعة من البرلمانيين وبإشراف من النيابة العامة.

وكانت الشرطة القضائية قد اعتقلت يوم الأربعاء الماضي البرلمانيين ولد بلالي وولد شمد على خلفية دعوى مرفوعة ضدهما بإصدارهما لشيكات مصرفية بدون رصيد، ومنذ ذلك الوقت وهما رهن الحجز التحفظي في مفوضية الجرائم الاقتصادية والمالية.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة