مجتمع

الإفراج عن نجل الرئيس الموريتاني ورفاقه دون “متابعة قضائية”

 الإفراج عن نجل الرئيس الموريتاني ورفاقه دون

مصدر قضائي لصحراء ميديا: تم توقيع “صلح جزائي” يقضي بدفع 35 مليون أوقية للضحية

أفرجت النيابة العامة في موريتانيا صباح اليوم؛ عن نجل الرئيس الموريتاني “بدر” ورفيقيه المحتجزين في قضية الفتاة رجاء بنت الطالب.

وقال مصدر قضائي لصحراء ميديا؛ إن المعتقلين الثلاثة مثلوا اليوم أمام وكيل الجمهورية بحضور ممثل عن أسرة الفتاة؛ وتم توقيع “صلح جزائي ينهي القضية دون متابعة قضائية للثلاثة وبالتالي تم الإفراج عنهم”.

وينص الصلح الموقع بين الطرفين على دفع مبلغ 35 مليون أوقية للضحية مقابل حفظ الدعوى القضائية وإغلاق الملف، بينما ألزم الطرف المعتدي بدفع مبلغ 50 ألف أوقية في خزينة الدولة كغرامة مالية لصالح الحق العام.
وكان بدر ولد محمد عبد العزيز ورفيقه زين العابدين ولد الإمام الشافعي والمغربي رشيد الخطيب؛ قد تم توقيفهم فجر الأحد الماضي على خلفية إطلاق رصاصة نارية أصابت صدر الفتاة  رجاء منت الطالب وأدخلت على إثرها في العناية المركزة في المستشفى الوطني؛ قبل أن تنقل إلى المملكة المغربية لتلقى العلاج.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة