أخبار

الإيسيسكو: أحمد ولد اباه أحد أقطاب العلم والثقافة الإسلامية

 

أصدر المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة « إيسيسكو »، الدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري، برقية تعزية في وفاة العالم الموريتاني الشيخ أحمد ولد عبد الله ولد اباه، قال فيها إنه يعد « أحد أقطاب شيوخ العلم والثقافة الإسلامية ».

وقال التويجري في البرقية الموجهة إلى أسرة الفقيد، اليوم الجمعة، إنه « إثر وفاة عميد أسرة أهل اباه، شيبة الحمد فضيلة الشيخ العلامة أحمد ولد عبد الله ولد اباه، تغمده الله بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته، أبعث إليكم بأحر التعازي وعميق المواساة ».

وكان الفقيد قد توفي فجر يوم الخميس الماضي، وجرى دفنه في نفس اليوم بقرية النباغية، جنوب غربي موريتانيا.

ووصفه المدير العام للإيسيسكو بأنه كان « منارة مشعة في هذه الأسرة الكريمة، وأحد أقطاب شيوخ العلم والثقافة الإسلامية ».

وأضاف في برقية التعزية أن الفقيد « قدم خدمات جليلة لدينه ولبلده ولأمته، ونشأت على يده أجيال من العلماء في موريتانيا وفي دول غرب أفريقيا، حيث امتد إشعاعه العلمي إلى مختلف الآفاق ».

وخلص إلى القول إن الفقيد « كان رحمه الله، من السلف الصالح المشهود له بالفضل وبالورع وبالغيرة على الدين الحنيف وبالسعي من أجل الصالح العام »، وفق نص البرقية.

اظهر المزيد

الشيخ محمد حرمه

رئيس تحرير موقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة