أخبار

التشاد تدعم حملة النيجرعلى بوكو حرام بألفي جندي

كشف مصدر عسكري رفيع أن التشاد أرسلت ألفي جندي إلى النيجر للإعداد لهجوم مضاد على جماعة بوكو حرام النيجيرية المسلحة بعد سيطرة الجماعة المتشددة على بلدة بوسو النيجرية.
 
وأضاف المصدر فى تصريح صحافي أن القوات وصلت الثلاثاء الماضي، وتتقدم صوب بوسو القريبة من بحيرة تشاد التي كانت مسرحا لاشتباكات في الأيام الماضية.
 
وقتلت بوكو حرام 30 جنديا وأجبرت 50 ألف شخص على الفرار عندما استولت على بوسو يوم الجمعة الماضي في أعنف هجوم لها في النيجر خلال أكثر من عام.
 
المصدر العسكري التشادي أكد أن نحو ألفي جندي بدبابات ذهبوا إلى النيجر أمس للإنضمام إلى القوات النيجرية في قرية ديفا، استعدادا للتقدم صوب بوسو.
 وقالت وزارة الدفاع في التشاد إن القوات النيجرية استعادت السيطرة على بوسو يوم السبت لكن رئيس بلدية بوسو ممادو باكو قال إن الجماعة المتشددة استولت عليها من جديدي يوم الأحد.
ومنذ 2009 تحاول بوكو حرام إقامة دولة إسلامية تطبق في شمال شرق نيجيريا. ونزح نحو 2.1 مليون شخص من ديارهم وقتل ألوف آخرون في الحرب في المنطقة.
 
ويأتي تدخل تشاد بعد أن زيارة خاطفة لرئيس النيجر محمادو إيسوفو إلى التشاد أجرى خلالها محادثات مع الرئيس إدريس ديبي.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة