مجتمع

التكتل يحمل ولد عبد العزيز “أزمات الصيد المتفاقمة”

طالب حزب تكتل القوى الديمقراطية المعارض بالإلغاء الفوري للمقررات المعدلة لصالح شركة بولي هونغ دونغ الصينية العاملة في مجال الصيد البحري ، وسحب تراخيص صيد الأعماق الممنوحة لها  وإغلاقها إلى حين التطبيق الكامل لدفتر الشروط.
 
وقال  الحزب في بيان أصدرته اتحاديته بنواذيبو أمس الثلاثاء إن  قطاع الصيد بانواذيبو  يشهد  أزمات متعددة تزداد حدتها وتتفاقم كل يوم، مشيرا الى ان هذا التدهور تفاقم  منذ “وصول نظام الجنرال ولد عبد العزيز إلى الحكم”.
 
وأضاف الحزب المعارض أنه “في السنوات الأخيرة انخفضت كمية الصيد ألى أدنى حد فى النصف الاول من هذه السنة 2014.
 
موضحا أن أزمة بيعه بشكل خاص  قد تفاقمت  مما أثر سلبا على مختلف الأنشطة في المدينة لكونها ترتبط أساسا بقطاع الصيد” بحسب البيان.
 
وخصص الحزب جانبا كبيرا من نقده للاتفاقية المبرمة مع شركة هونغ دونغ الصينية “المثيرة للجدل  لانها تنعم بكل التسهيلات وتجاوز القانون والمحابات من طرف النظام القائم – تقوم بمنافسة غير شريفة وغير شرعية على شاطئ الصيادين بانواذيبو” حسب نص البيان.
 
 
ودعا الحزب الى إنشاء لجنة تحقيق مستقلة لإلقاء الضوء على ظروف وملابسات اتفاقيات الصيد المبرمة بين الدولة الموريتانية وشركة بولي هونغ دونغ.
 
كما طالب  بالوقوف ضد الانتهاكات الصارخة والظلم البواح الذي يسير به نظام ولد عبد العزيز البلد بأكمله.” بحسب بيان الحزب.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة