أخبار

الجزائر تطرد المستشار الأول بالسفارة الموريتانية

أفادت مصادر في وزارة الخارجية الموريتانية أن السلطات الجزائرية أبلغت المستشار الأول في السفارة الموريتانية بالجزائر أنه “أصبح شخصاً غير مرغوب فيه”، ومن المنتظر أن يصل مساء اليوم الأحد إلى نواكشوط.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصدر بالخارجية الموريتانية، قوله إن الدبلوماسي سكرتير بالسفارة الموريتانية بالجزائر وتم إبلاغه اليوم بطرده من الجزائر دون إعطائه توضيحات حول أسباب القرار.

ويدعى الدبلوماسي محمد ولد عبد الله، وتقلد منصب المستشار الأول في السفارة الموريتانية بالجزائر قبل عدة أشهر، وهو رائد سابق في الجيش الموريتاني ويتولى الاستشارة في الملفات الأمنية في السفارة.

وجاء قرار السلطات الجزائرية بطرد الدبلوماسي الموريتاني بعد أيام من قرار مماثل اتخذته السلطات الموريتانية في حق المستشار الأول بالسفارة الجزائرية بنواكشوط بعد اتهامه بالوقوف وراء مقال يسيء إلى علاقات موريتانيا الخارجية.

ولم تصدر حتى الآن أي تصريحات رسمية من موريتانيا أو الجزائر حول الموضوع.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة