مجتمع

“الجمعية الموريتانية للشفافية ومكافحة الفساد”.. تطالب بحماية الأملاك العامة من سماسرة العقارات

كشفت الجمعية الموريتانية للشفافية ومكافحة الفساد عن ما وصفته بتجاوزات عقارية بولاية تيرس زمور شمال موريتانيا.

وقالت الجمعية في تقريرها الأخير الذي حصلت صحراء ميديا على نسخة، انه في إطار سعيها للحد من الفساد والاستيلاء على الأموال و الأملاك العمومية، قام فريق من الجمعية الموريتانية للشفافية ومكافحة الفساد بزيارة لمدينة ازويرات وكشف بعض التجاوزات.

وطالب التقرير والي تيرس زمور ومدير عام الأمن و المدير الجهوي للأمن بالتأكد من الأبعاد القانونية للموضوع بصفتهم مسؤولين عن حماية الممتلكات العامة.

وأشار التقرير إلى الأسماء بحروف فقط دون ذكر أصحاب التجاوزات بالاسم، ولكن الجمعية أشارت إلى أنه في حال لم تتغير الوضعية لصالح الشفافية فستقوم بنشر التفاصيل، ورفع دعوى قضائية تتعلق باتهام البعض بارتكاب جرائم قانون عام يعاقب عليها بموجب المواد 716 و 1450 و 1451 و 1452 من مدونة التجارة.

والجمعية الموريتانية للشفافية و مكافحة الفساد عضو منظمة الشفافية الدولية.. واللجنة الإفريقية للشفافية والحكم الرشيد، وكذلك المنظمة العربية لمكافحة الفساد.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة