الساحل

الجيش الفرنسي: اكتشفنا “تنظيماً صناعياً للإرهاب” في شمال مالي وهدفنا كسر ظهره

الجيش الفرنسي: اكتشفنا
أعلن قائد أركان الجيوش الفرنسية الأميرال ادوار غييو، اليوم الاثنين، أن القوات الفرنسية التي تقاتل في شمال مالي اكتشفت “تنظيماً صناعياً للإرهاب”، مشيراً إلى وجود عشرات المخابئ والكهوف وورشات صناعة الأسلحة التابعة لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.
وأضاف الأميرال الفرنسي خلال تصريحات صحفية أنهم عثروا على “أكثر من خمسين مخبأ في منازل ومستودعات وكهوف وأكثر من عشر ورش منها واحدة لصناعة القنابل، و20 قنبلة يدوية الصنع غير مكتملة”.
وفي نفس السياق أكد غييو أن الجيش الفرنسي “بصدد كسر ظهر القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي، وهذا هو الهدف الذي حدده لنا رئيس الجمهورية” فرنسوا هولاند، وفق تعبيره.
أما بخصوص مقتل عبد الحميد أبو زيد، القيادي في تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وأمير كتيبة “طارق بن زياد”، فأشار الأميرال الفرنسي إلى أنه “مرجح” ولكن فرنسا غير متأكدة من ذلك ما لم يتم العثور على جثته.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة