الساحل

الجيش الفرنسي يفرج عن قيادي أزوادي

أفرجت القوات الفرنسية في شمال مالي، أمس الأحد، عن قائد ميداني في الحركة العربية الأزوادية المنخرطة في إطار تجمع حركات “بلات فورم”.
 
وقالت مصادر من الحركات إن القيادي يدعى العمار ولد حمادي، وهو قائد في منطقة أنفيف، وتم احتجازه من طرف قوات “بركان” الفرنسية خلال اليومين الماضيين.
 
وأضافت نفس المصادر أن القوات الفرنسية التي تتحرك في منطقة شمال مالي، أوقفت القيادي رفقة عدد من مقاتلي “بلات فورم” مساء الجمعة الماضي في منطقة تابانكورت، وصادرت أسلحتهم وسيارتين كانتا بحوزتهم.
 
ولكن الفرنسيين عادوا للإفراج عن القيادي الميداني، وأعادت بعض الأسلحة التي صادرتها، إلا أنها احتفظت بكمية أخرى من الأسلحة كانت بحوزة المقاتلين.
 
ولم تكشف القوات الفرنسية عن سبب توقيف واحتجاز المقاتلين التابعين لـ”بلات فورم”، وهو تجمع حركات مسلحة يدعم اتفاق السلام الموقع في الجزائر.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة