أخبار

الجيش يحذر من مخالفة إجراءات الحماية من كورونا

حذر قائد الأركان العامة للجيوش الموريتانية الفريق محمد الشيخ ولد محمد الأمين من مخالفة الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها السلطات العليا في البلد للحيلولة دون تفشي فيروس كورونا داخل البلاد.

وشدد قائد الأركان العامة للجيوش في لقاء جمعه اليوم الأربعاء، بالسلطات الإدارية والعسكرية والأمنية والمنتخبين في بلدية انجاكو التابعة لمقاطعة كرمسين بولاية اترارزة، على ضرورة تعاون السكان ومختلف الفاعلين مع الجيش الوطني، والسلطات الأمنية لحماية أنفسهم وتأمين وطنهم من جائحة كورونا.

وقال إن السلاح الوحيد الذي تملكه القوى العظمى في العالم اليوم لمحاربة هذا الفيروس هو الوقاية والحيلولة دون تفشي هذه الجائحة في بلدانهم.

وأضاف أن موريتانيا اتخذت جملة من الإجراءات الاحترازية يجب التقيد بها و تنفيذها حرفيا من لدن مختلف المصالح العمومية عسكرية كانت أو مدنية وإنزال العقوبات المناسبة بالمخالفين.

إقرأ أيضا  موريتانيا.. شفاء تسعة مصابين بفيروس «كورونا»

ودعا قائد الأركان إلى عدم التراخي والتسامح في هذه المرحلة من المعركة، ومواصلة التحسيس واليقظة حتى لاتكون موريتانيا عرضة لهذا الوباء.

وحسب ما أوردت الوكالة الموريتانية للأنباء (رسمية) فإن هذا اللقاء، يدخل في إطار زيارة التفقد والتقييم للترتيبات الاحترازية التي وضعها الجيش الوطني، لإغلاق كافة المنافذ الحدودية، وتحسيس المواطنين في المناطق المعنية، بضرورة التعاون مع الجيش الوطني، وغيره من المصالح العمومية، لتأمينهم ولحماية الوطن من الوقوع ضمن دائرة هذا الخطر العالمي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق